الرئيسية / الفتاوى / صلاة الجمعة في البيوت

صلاة الجمعة في البيوت

السؤال :

حكم الصلاة في البيوت متابعة للإمام

الجواب :

الجواب :لا تقام صلاة الجمعة في البيوت .ولكن تجوز الصلاة العادية ،فيجوز - لظروف انتشار فيروس كورونا - أن يصلى مع الامام واحد أو اثنان-من حراس المسجد مثلا-داخل المسجد ويقتدي بهم الناس من بيوتهم المجاورة للمسجد أو أقرب مسجد لهم، فتصح الصلاة العادية ، ولو تقدمت البيوت على المسجد الذي يصلي فيه الإمام ، نص على جواز ذلك الامام مالك ، ولكن لا تصح عنده صلاة الجمعة ، ووافقه عدد من الفقهاء . قال في المدونة : قال مالك: ومن صلى في دور أمام القبلة بصلاة الإمام وهم يسمعون تكبير الإمام فيصلون بصلاته ويركعون بركوعه ويسجدون بسجوده، فصلاتهم تامة وإن كانوا بين يدي الإمام، قال: ولا أحب لهم أن يفعلوا ذلك.قال ابن القاسم قال مالك: وقد بلغني أن دارا لآل عمر بن الخطاب وهي أمام القبلة كانوا يصلون بصلاة الإمام فيها فيما مضى من الزمان، قال مالك: وما أحب أن يفعله أحد ومن فعله أجزأه.المدونة 1/175وبناء على صحة صلاة الفرض تصح صلاة التراويح أيضا . وقريب من ذلك في الحكم صحة الصلاة في الفنادق في مكة اكتفاء بسماع صوت الإمام .