الأعضاء
 
آخر الفتاوى
 
أشهر الفتاوى


 
 
قضايا الساعة
    2013-5-1   التعايش المذهبي في الكويت ضرورة شرعية
صرح رئيس رابطة علماء الشريعة لدول مجلس التعاون الخليجي والعميد السابق لكلية الشريعة والدراسات الإسلامية د.عجيل النشمي بأن التعايش بين أفراد المجتمع مع اختلاف التوجهات الفكرية واختلاف الطوائف والمذاهب بل واختلاف الدين ضرورة شرعية لتحقيق أمن البلاد والعباد. وأكد أن التعايش هذا غير التقارب أو التقريب بين الآراء والطوائف والمذاهب والأديان، فليس هو ضرورة، كما أثبت الواقع صعوبة تحقيقه، ولقد تعايش النبي صلى الله عليه وسلم وصحابته من بعده مع اليهود والنصارى والمشركين والمنافقين، مشيرا إلى أن التعايش في مجتمع الكويت ضرورة شرعية واجتماعية يجب ان نؤمن بها ونطبقها وبخاصة التعايش المذهبي السمح والبديل ـ لا قدر الله وهذا واضح ـ هو ما نراه من حال جيراننا حفظنا الله وحفظهم وحفظ عليهم أرواحهم وأعراضهم وأموالهم.
    2013-3-31   واجب العلماء أن يحفظوا أفواههم وألا يكتموا العلم في موضع إظهاره
طالب رئيس رابطة علماء الشريعة لدول مجلس التعاون الخليجي والعميد السابق لكلية الشريعة والدراسات الإسلامية د.عجيل النشمي العلماء بأن يحفظوا أفواههم حذرا من مس النار، حين يكتمون العلم في موضع اظهاره، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «من سئل عن علم فكتمه ألجم يوم القيامة بلجام من نار». وقال د.النشمي في تصريح لـ «الأنباء» ان ما يمر بالعالم الاسلامي اليوم من أحداث داخلية وخارجية يحمل علماء المسلمين مسؤولية الدفاع بالنصيحة والذود عن أمانة الكلمة التي عجزت عن حملها السموات والأرض فهي مؤونة وضريبة العقل النير والصدارة والوجاهة العلمية، وإن عدم اليوم من يقول: لا خير فيكم ان لم تقولوها، ولا خير فينا ان لم نسمعها. وأشار الى ان الأحداث العالمية والسياسية والاجتماعية والاقتصادية والفكرية والدينية من وجهة خصوم الإسلام تدور رحاها اليوم وتتزاحم حول محور واحد هو الإسلام، هذا الفاتح القادم، كيف يؤجل وصوله؟ او كيف يشغل به أهله؟ او يشغلون عنه او كيف يقصم ظهره؟ او كيف يواجه؟ وما هي عناصر قوته؟ هل هي ذاتية فتصعب او هي بمن يحملونه فتهون او بالاثنين معا فلن يغلب أبدا؟ وأضاف د.النشمي: قد يكون الحاكم معذورا ان لم يسمعها له أحد ـ ولا يعذر من كل وجه ـ ولا عذر للعلماء من كتمها وعدم اسماعها، فلا يعذر العلماء أهل الفقه في الدين من قول كلمة الحق والفصل، لتكون لأمانة الكلمة أهميتها، بل أهميتها انما تكون حين تصم دونها الآذان وتوصد دونها الأبواب، فلا تجد آذانا صاغية تسمع، او قلبا خيرا يفتح، حتى تحمل قائلها او مكانته، او وجاهته او ماله او نفسه، ولذا كانت النصيحة «أعظم الجهاد كلمة حق عند إمام جائر» يغلق أذنيه وقلبه عن الحق والخير فلا خير فيه، والخير فيمن نصحه، وأما العادل فإنه ناصح لنفسه أمين، فالخير فيه وفيمن نصحه. وأكد ان خصوم الإسلام يقرأون التاريخ جيدا وحضارة الإسلام على وجه الخصوص ويدركون ان قوة اندفاع الإسلام ذاتية، ولكنها تحتاج الى أدنى جهد موفق مخلص من البشر، وهم يعلمون علم اليقين ان الإسلام في أميركا وأوروبا وأفريقيا وآسيا لا تتزعمه دولة، ولا تدعمه وصرحه المتين النامي يقوى ساعة فساعة، وما هو الا من جهود جماعات او شباب غض، اكثره تفتحت أعينهم وعقولهم على كنوز الاسلام حين اطلعوا على سوءات الحضارة الغربية ومع ذلك فآثار الاسلام في بناء البشر عظيمة وملموسة يدركها أولئك الذين يبذلون السيولة المتدفقة من الدول الغنية لدعم باطلهم دينا وفكرا فلا يجدون نتاجا من بشر يوازي ما يبذلونه. ولفت د.النشمي الى أن مسؤولية فقهاء العصر اليوم ان يقولوا ان هذا الشباب المتمرد على زيف الحضارة ليس متعصبا بل متمسك بدينه وكتابه صالح ومصلح قال الله تعالى: (فاستمسك بالذي أوحي إليك)، (فمن يكفر الطاغوت ويؤمن بالله فقد استمسك بالعروة الوثقى)، (إن الذين يمسكون بالكتاب وأقاموا الصلاة إنا لا نضيع أجر المصلحين)، فالشباب طلائع النجاة إن أحسن توجيههم. وأشار الى ان مسؤولية أهل الفقه ان يرفعوا أصواتهم بالحق ليخرجوا من دائرة اللعن والطرد من رحمة الله.
    2013-3-31   «إسقاط الفوائد» يجافي العدالة وأتمنى رده لترسيخ مبادئ الشرع والدستور
في تصريح خاص لـ «الأنباء»، وتعليقا على ما ذكره رئيس رابطة علماء الشريعة لدول مجلس التعاون الخليجي والعميد السابق لكلية الشريعة والدراسات الإسلامية د.عجيل النشمي في حسابه على «تويتر» بأن إسقاط فوائد القروض صفقة سياسية خرقت العدالة بين المواطنين، فلم تراع الشرع الذي يأمر بالعدل وخالفت الدستور، قال د.النشمي: كنت أتمنى كما هو المفترض في مجلس الأمة ان يكون حاميا للدستور راعيا للعدالة بدلا من ان يكون اول خارق للعدالة والدستور، فأي عدالة في إصدار قانون فوائد القروض؟! ولا نظن احدا من أعضاء المجلس يخفى عليه مجافاة هذا القانون لأدنى مبادئ العدالة، حيث يمنح من اقترض لمصلحته قرضا في الغالب يكون قرضا ربويا ثم يطلب من الدولة ان تسدد فوائد قرضه، وكل مواطن مسؤول عن تصرفاته والقروض او الديون تثبت في الذمة شرعا وقانونا، واذا كانت البنوك قد تساهلت في شروط منح القروض فهي التي تحاسب، ولا يعاقب المواطن العادي فيؤخذ من حقه أي من ميزانية الدولة وهي ملك لكل مواطن اذ كل مواطن له حق شائع في ميزانية الدولة، وقد منع الفقهاء ولي الأمر من التصرف في أموال الدولة إلا بما فيه مصلحة جميع الرعية.    وأضاف: أتمنى ان يرد صاحب السمو الأمير الشيخ صباح الأحمد هذا القانون ليرسخ مبادئ الشرع والدستور ويصون مبدأ العدالة ويكون ردا حاسما لأي تصرف يمس حقوق المواطنين والأجيال القادمة.    وأكد ان القرار السياسي ينبغي ان يكون بعيدا عما يمس حقوق المواطنين وان يكون متفقا مع الشرع والقانون والدستور. وعن الحكم الشرعي قال د.النشمي: الشرع بنصوصه المحكمة التي لا تحتمل التأويل يحرم الاقتراض بالربا أخذا وعطاء، كما يحرم الفوائد الربوية.    وكان رئيس لجنة استكمال الشريعة د.خالد المذكور قد أكد انه «لا يجوز شرعا دفع الحكومة من المال العام للفوائد الربوية عن المواطنين الذين اقترضوا بالربا»، مشددا على ان من اقترض بالربا هو من آثم على نفسه وعليه ان يسدد، وأشار الى ان الحل بعدم إسقاط فوائد القروض لعدم تحقيقه العدالة بين المواطنين.
أبحاث و مقالات
595 النشمي أميناً عاماً لرابطة علماء الشريعة في الخليج بـ 54 صوتاً
2256 فتوى قانون الاستقرار المالي
2029 الربا آفة الاقتصاد العالمي
2082 تعقيب على البحثين المعدين في " إجارة العين لمن باعها "
2226 تعليق على أبحاث " إجارة العين لمن باعها
2369 خيار شراء الأسهم
2581 البيان الخيامي لرابطة علماء الشريعة بدول مجلس التعاون الخليجي
11936 عقد المقاولة
11336 زكاة الأموال المجمدة
7307 المشاركة المتناقصة وضوابطها الشرعية
 
صوتية
  262     2012-9-9   حكم أخذ حبوب منع الحمل دون علم الزوج
  187     2012-9-9   حكم أخذ المال من الرجل بدون علمه لتقتيره في النفقة
  206     2012-9-9   علامات يوم القيامة وهل الكوارث منها
  190     2012-9-9   حكم تبني الأطفال وأخذهم من دور الأيتام
  241     2012-9-9   هل هناك دليل على أن سيدنا آدم عليه السلام هو أول البشر
  575     2012-9-9   حكم لبس الرجال للأساور والقلائد وحكم الصلاة بها
  212     2012-9-9   حكم تسمية المسجد باسم المتبرع ببنائه
  201     2012-9-9   حكم المجاملة وهل تعتبر من النفاق
  186     2012-9-9   حكم تصرف الورثة بمال الموروث المسن المصاب بالزهايمر
  181     2012-9-9   حكم استيراد وبيع البضائع المغشوشة
 
  الصفحة الرئيسية
  السيرة الذاتية
  الفتاوى الشرعية
   إضافة سؤال
   بحث في الفتاوى
  الأبحاث و المقالات
  إصدارات صوتية
  قضايا الساعة
  ألبوم الموقع
  تواصل معنا
 
الإستفتاء
main
åá áÏíß ãÔÇßá ÝÊíÉ Ýí ÇáãæÞÚ¿
ÌíÏ
ÛíÑ ÌíÏ
ÇáÚÏíÏ ãä ÇáãÔÇßá
عرض النتائج تصويت
 
 
شركة رنيم العالمية